القراءات اليومية ليوم الاثنين 14 يناير 2019 – 6 طوبة 1735

القراءات اليومية ليوم الاثنين 14 يناير 2019 –  6 طوبة 1735

✤ قراءات القداس ✤

البولس
بولس، عبد يسوع المسيح، المدعوّ رسولاً، المُفرَز لإنجيل الله. البولس، فصل من رسالة القديس بولس الرسول إلى فيلبي . بركته تكون مع جميعنا، آمين.
(فيلبي 3 : 1 – 12)
(الفصل 3) 1 أخيرا يا إخوتي افرحوا في الرب . كتابة هذه الأمور إليكم ليست علي ثقيلة ، وأما لكم فهي مؤمنة 2 انظروا الكلاب . انظروا فعلة الشر . انظروا القطع 3 لأننا نحن الختان ، الذين نعبد الله بالروح ، ونفتخر في المسيح يسوع ، ولا نتكل على الجسد 4 مع أن لي أن أتكل على الجسد أيضا . إن ظن واحد آخر أن يتكل على الجسد فأنا بالأولى 5 من جهة الختان مختون في اليوم الثامن ، من جنس إسرائيل ، من سبط بنيامين ، عبراني من العبرانيين . من جهة لناموس فريسي 6 من جهة الغيرة مضطهد الكنيسة . من جهة البر الذي في الناموس بلا لوم 7 لكن ما كان لي ربحا ، فهذا قد حسبته من أجل المسيح خسارة 8 بل إني أحسب كل شيء أيضا خسارة من أجل فضل معرفة المسيح يسوع ربي ، الذي من أجله خسرت كل الأشياء ، وأنا أحسبها نفاية لكي أربح المسيح 9 وأوجد فيه ، وليس لي بري الذي من الناموس ، بل الذي بإيمان المسيح ، البر الذي من الله بالإيمان 10 لأعرفه ، وقوة قيامته ، وشركة آلامه ، متشبها بموته 11 لعلي أبلغ إلى قيامة الأموات 12 ليس أني قد نلت أو صرت كاملا ، ولكني أسعى لعلي أدرك الذي لأجله أدركني أيضا المسيح يسوع نعمة ربنا يسوع المسيح فلتكن معكم ومعي، يا آبائي وأخوتي، آمين.

الكاثوليكون
فصل من رسالة 2 لمعلمنا بطرس . بركته تكون مع جميعنا، آمين.
(2 بطرس 1 : 12 – 21)
(الفصل 1) 12 لذلك لا أهمل أن أذكركم دائما بهذه الأمور ، وإن كنتم عالمين ومثبتين في الحق الحاضر 13 ولكني أحسبه حقا – ما دمت في هذا المسكن – أن أنهضكم بالتذكرة 14 عالما أن خلع مسكني قريب ، كما أعلن لي ربنا يسوع المسيح أيضا 15 فأجتهد أيضا أن تكونوا بعد خروجي ، تتذكرون كل حين بهذه الأمور 16 لأننا لم نتبع خرافات مصنعة ، إذ عرفناكم بقوة ربنا يسوع المسيح ومجيئه ، بل قد كنا معاينين عظمته 17 لأنه أخذ من الله الآب كرامة ومجدا ، إذ أقبل عليه صوت كهذا من المجد الأسنى : هذا هو ابني الحبيب الذي أنا سررت به 18 ونحن سمعنا هذا الصوت مقبلا من السماء ، إذ كنا معه في الجبل المقدس 19 وعندنا الكلمة النبوية ، وهي أثبت ، التي تفعلون حسنا إن انتبهتم إليها ، كما إلى سراج منير في موضع مظلم ، إلى أن ينفجر النهار ، ويطلع كوكب الصبح في قلوبكم 20 عالمين هذا أولا : أن كل نبوة الكتاب ليست من تفسير خاص 21 لأنه لم تأت نبوة قط بمشيئة إنسان ، بل تكلم أناس الله القديسون مسوقين من الروح القدس لا تحبوا العالم ولا الأشياء التي في العالم؛ لأن العالم يمضي وشهوته. أما الذي يصنع إرادة الله فيثبت إلى الأبد. آمين.

الإبركسيس
فصل من اعمال آبائنأ الرسل الأطهار الحواريين المشمولين بنعمة الروح القدس، بركتهم تكون معنا. آمين.
(اعمال 15 : 13 – 21)
(الفصل 15) 13 وبعدما سكتا أجاب يعقوب قائلا : أيها الرجال الإخوة ، اسمعوني 14 سمعان قد أخبر كيف افتقد الله أولا الأمم ليأخذ منهم شعبا على اسمه 15 وهذا توافقه أقوال الأنبياء ، كما هو مكتوب 16 سأرجع بعد هذا وأبني أيضا خيمة داود الساقطة ، وأبني أيضا ردمها وأقيمها ثانية 17 لكي يطلب الباقون من الناس الرب ، وجميع الأمم الذين دعي اسمي عليهم ، يقول الرب ، الصانع هذا كله 18 معلومة عند الرب منذ الأزل جميع أعماله 19 لذلك أنا أرى أن لا يثقل على الراجعين إلى الله من الأمم 20 بل يرسل إليهم أن يمتنعوا عن نجاسات الأصنام ، والزنا ، والمخنوق ، والدم 21 لأن موسى منذ أجيال قديمة ، له في كل مدينة من يكرز به ، إذ يقرأ في المجامع كل سبت لم تزل كلمة الرب تنمو وتعتز وتثبت في كنيسة الله المقدسة. آمين.

السنكسار
اليوم 6 من الشهر المبارك طوبة, أحسن الله استقباله، وأعاده علينا وعليكم، ونحن في هدوء واطمئنان، مغفوري الخطايا والآثام، من قِبَل مراحم الرب، يا آبائي وأخوتي. آمين.
06- اليوم السادس – شهر طوبة
- عيد الختان المجيد
- ملاحظة طقسية : عيد سيدى صغير . وطقسه فرابحي وتقرأ فصوله حتى إذا جاء يوم أحد )
- تذكار صعود ايليا النبى الى السماء حيا
- نياحة البابا مركيانوس ال81
- نياحة البابا مرقس الثالث ال3
- نياحة البابا غبريال الثالث ال77
- نياحة القديس باسيليوس الكبير رئيس اساقفة قيصرية الكبادوك
- تكريس كنيسة الشهيد اسحق الدفراوى

مزمور القداس
من مزامير وتراتيل أبينا داود النبي، بركته تكون مع جميعنا، آمين.
(مزامير 50 : 14 , 23)
(الفصل 50) 14 اذبح لله حمدا ، وأوف العلي نذورك 23 ذابح الحمد يمجدني ، والمقوم طريقه أريه خلاص الله مبارك الآتي باسم الرب، ربنا وإلهنا ومخلصنا وملكنا كلنا، يسوع المسيح ابن الله الحي، له المجد من الآن وإلى الأبد آمين.

إنجيل القداس
قفوا بخوف أمام الله، وانصتوا لسماع الإنجيل المقدس. فصل شريف من بشارة معلمنا لوقا الإنجيلي بركته تكون مع جميعنا، آمين.
(لوقا 2 : 21 – 39)
(الفصل 2) 21 ولما تمت ثمانية أيام ليختنوا الصبي سمي يسوع ، كما تسمى من الملاك قبل أن حبل به في البطن 22 ولما تمت أيام تطهيرها ، حسب شريعة موسى ، صعدوا به إلى أورشليم ليقدموه للرب 23 كما هو مكتوب في ناموس الرب : أن كل ذكر فاتح رحم يدعى قدوسا للرب 24 ولكي يقدموا ذبيحة كما قيل في ناموس الرب : زوج يمام أو فرخي حمام 25 وكان رجل في أورشليم اسمه سمعان ، وهذا الرجل كان بارا تقيا ينتظر تعزية إسرائيل ، والروح القدس كان عليه 26 وكان قد أوحي إليه بالروح القدس أنه لا يرى الموت قبل أن يرى مسيح الرب 27 فأتى بالروح إلى الهيكل . وعندما دخل بالصبي يسوع أبواه ، ليصنعا له حسب عادة الناموس 28 أخذه على ذراعيه وبارك الله وقال 29 الآن تطلق عبدك يا سيد حسب قولك بسلام 30 لأن عيني قد أبصرتا خلاصك 31 الذي أعددته قدام وجه جميع الشعوب 32 نور إعلان للأمم ، ومجدا لشعبك إسرائيل 33 وكان يوسف وأمه يتعجبان مما قيل فيه 34 وباركهما سمعان ، وقال لمريم أمه : ها إن هذا قد وضع لسقوط وقيام كثيرين في إسرائيل ، ولعلامة تقاوم 35 وأنت أيضا يجوز في نفسك سيف ، لتعلن أفكار من قلوب كثيرة 36 وكانت نبية ، حنة بنت فنوئيل من سبط أشير ، وهي متقدمة في أيام كثيرة ، قد عاشت مع زوج سبع سنين بعد بكوريتها 37 وهي أرملة نحو أربع وثمانين سنة ، لا تفارق الهيكل ، عابدة بأصوام وطلبات ليلا ونهارا 38 فهي في تلك الساعة وقفت تسبح الرب ، وتكلمت عنه مع جميع المنتظرين فداء في أورشليم 39 ولما أكملوا كل شيء حسب ناموس الرب ، رجعوا إلى الجليل إلى مدينتهم الناصرة والمجد لله دائماً أبدياً، آمين.

التعليقات