افتتاح المؤتمر الدولي للعلوم التطبيقية لحفظ التراث الثقافي بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي

افتتاح المؤتمر الدولي للعلوم التطبيقية لحفظ التراث الثقافي بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي


في إطار بروتوكول التعاون الثلاثي المشترك بين جامعة عين شمس والمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي وجامعة كاتانيا الإيطالية، قام الأستاذ الدكتور عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس ونيافة الحبر الجليل الأنبا إرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي والأستاذ الدكتور روزاريو سيناتيرا أستاذ مادة الميكا ترونك ومسئول العلاقات الدولية بجامعة كاتانيا الإيطالية والدكتور باولو ساباتيني مدير المركز الثقافي الإيطالي بافتتاح المؤتمر الدولي للعلوم التطبيقية لحفظ التراث الثقافي يوم الثلاثاء 25 يونيو 2019م، بمقر المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي.

وأكد الدكتور عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس عمق العلاقات المصرية الإيطالية وعراقتها، متمنيا أن يكون المؤتمر الدولي للعلوم أولى حلقات سلسلة متتابعة من التعاون المستمر في هذا الإطار.

وأضاف الدكتور عبد الوهاب عزت – في كلمته – إن فعاليات المؤتمر وورش العمل به ستكون الأولي من نوعها في العلوم التطبيقية وفنون الترميم وحفظ التراث، بحضور عدد من أساتذة الجامعات وخبراء ترميم الآثار.

من جانبه، أكد نيافة الأنبا إرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي أن هناك حلقات وصل قوية بين إيطاليا ومصر، وأن هناك أوجه تعاون مختلفة منها التعاون بين جامعة عين شمس والمركز الثقافي القبطي وجامعة كاتانيا الإيطالية، مشيرا إلى استمرار العلاقات المصرية الإيطالية المشتركة قوية الجذور منذ القدم.

وأضاف الأنبا إرميا أن محمد علي والي مصر استخدم عددا من الخبراء الإيطاليين في رسم خريطة تفصيلية لدلتا النيل، فضلا عن دورهم المعماري الهام في تصميم أغلبية قصور الخديوي إسماعيل والضواحي الجديدة والمباني العامة في القاهرة، وتابع قائلا، إن العلاقات الخارجية بين مصر وإيطاليا بدأت منذ عقود بعيدة وأن الدولتين أعضاء في الاتحاد من أجل المتوسط.

ونوه رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي إلى أن التواجد الثقافي للجالية الإيطالية في مصر يشكل أهمية كبرى في فعاليات برنامج “مصر في عيون العالم”، موضحا أن الرئيس عبدالفتاح السيسي تجمعه علاقات طيبة للغاية مع القيادة الإيطالية وأنه يوجد تبادل لوجهات النظر فيما يخص القضايا ذات الاهتمام المشترك.

بدوره، رحب باولو ساباتيني مدير المركز الثقافي الإيطالي بالمشاركين في دورة “المبادئ العلمية لحفظ التراث الثقافي”، لافتا إلى أنه يحتفي مرة أخرى بالروابط الوثيقة بين شعبي البلدين حيث تجمعهما أعظم وأقدم حضارتين بمنطقة حوض البحر المتوسط.

وقال مدير المركز الثقافي الإيطالي إنه سعيد بمنح رعاية المركز الثقافي الإيطالي بحدث عظيم الأهمية ورعايته للدورة التدريبية، حيث أن رعاية المركز الثقافي الايطالي للدورة التدريبية تمثل مجال اهتمام مشترك في مجال الحفاظ على التراث الثقافي.

وتابع قائلا، إن اليوم يشهد جني ثمار الصداقة الثمينة التي تجمع بين البلدين، في إحدى المجالات التي تهتم بها إيطاليا بشكل عام وهى الحفاظ على التراث الثقافي بطريقة علمية، وأن لديه قناعة بأن مصر واحدة من أيقونات الثقافة والحضارة بمنطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط.

وقال إنه باسم الصداقة والمحبة لهذا البلد وللشعب المصري المحبوب أتمني لكم كل خير وآمل أن تحقق هذه الفاعليات الأهداف المنشودة والمخطط لها.

وأعرب الدكتور روزاريو سيناتيرا مسئول العلاقات الدولية بجامعة كاتانيا الإيطالية نيابة عن رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور فرانشيسكو باسيلى، إن هناك تعاون ثقافي ضخم بين مصر وإيطاليا على مختلف الأصعدة العلمية خاصة في مجالات العلوم والحفاظ على التراث.

يشهد المؤتمر عدة فعاليات كبرى من بينها تدشين المدرسة الدولية الأولى للعلوم التطبيقية وفنون الترميم وحفظ التراث من خلال الدورة المقامة في الفترة من ٢٥ يونيو إلى ٤ يوليو والتي تهدف إلى تدريب ما يقرب من ٥٠ باحثا في كافة العلوم المتعلقة بالترميم وحفظ التراث.

حضر افتتاح المؤتمر الأستاذ الدكتور انريكو شيلبيرتو أستاذ الكيمياء وترميم الآثار والأستاذة الدكتورة السندرا رجوزا أستاذة الرياضيات بجامعة كتانيا والدكتورة نهى سالم مدير مركز الدراسات البردية والنقوش والدكتورة حنان السعيد مدير مركز التعليم المدمج بجامعة عين شمس، والدكتور عادل إبراهيم مستشار رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي لشئون التعليم العالي والبرامج التعليمية والأستاذة مني متري منسق العلاقات الدولية بالمركز، ومجموعة من خبراء الترميم بالمركز، والأستاذة الدكتورة فينيس كامل وزيرة البحث العلمي الأسبق، والسيد منير غبور رئيس مجلس إدارة جمعية محبي التراث “نهرا”، ولفيف من الوزراء والسفراء الحاليين والسابقين.

  • 62235590_1182749221897812_1714984882288984064_o
    64968325_1182749381897796_3900381559525474304_o
    64978363_1182747761897958_8385566690708029440_o

  • 65009233_1182748945231173_2589423129784745984_o
    65057507_1182748188564582_217756048793010176_o
    65089416_1182747501897984_3720819100117630976_o
  • 65109571_1182748511897883_4996119620445274112_o
    65111200_1182748418564559_1569167684573069312_o
    65112285_1182747345231333_2375178070727327744_o
  • 65153505_1182747938564607_5496135486797774848_o
    65175466_1182749271897807_6273721693487759360_o
    65273179_1182747875231280_72797651262767104_o
  • 65293944_1182749051897829_3390839017623781376_o
    65307386_1182748365231231_8394924264804843520_o
    65313822_1182747795231288_770924497665523712_o
  • 65366148_1182748068564594_1070956108211814400_o
    65385471_1182749345231133_7566473980199043072_o
    65498973_1182749588564442_3434540095112216576_o
  • 65515392_1182749488564452_4231484466729582592_o
    65537752_1182747561897978_1349285210356711424_o
    65592642_1182747661897968_4830925922586591232_o
  • 65902241_1182747581897976_1890577228547227648_o
    افتتاح المؤتمر الدولي للعلوم التطبيقية لحفظ التراث الثقافي بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي

التعليقات