المتشددون بقرية “الجلاء” يطالبون مسيحيو القرية بالإعتذار لهم بالجرائد الرسمية مقابل “التهدئة”

المتشددون بقرية “الجلاء” يطالبون مسيحيو القرية بالإعتذار لهم بالجرائد الرسمية مقابل “التهدئة”

بعد فشل الجلسات العرفية التى اشرفت عليها الأجهزة الامنية، عقد أهالى قرية “الجلاء” في “سمالوط” بمحافظة المنيا ، جلسة عرفية جديدة تجمع عدد من الإسلاميين المتشددين الرافضين لبناء الكنيسة وعدد من المسيحيين بالقرية ، وذلك داخل مقر مطرانية سمالوط ، لبحث ازمة .
وخلال الجلسة ، اعرب المتشددون عن استيائهم من تصريحات وسائل الإعلام الصادره ضدهم ، وألقوا باللوم علي اقباط القرية الذين ارسلوا اخبار الأزمة للأعلام خلال عدد من الأستغاثات ، ما أدى إلى إظهار مسلمي القرية بمظهر غير لائق – حسب وصفهم.
وبناء علي ذلك طلب المتشددين من مسيحيو القرية تقديم إعتذار رسمى بالجرائد الرسمية لمسلمى القرية لتهدئة الأجواء والعودة للحوار مجددا ، الامر الذى اعترض عليه الاقباط الحاضرين للجلسة وأعلنوا رفضهم لذلك الشرط.

التعليقات