وكيل مطرانية مغاغه اقباط قرية ميانه تقدموا بطلب للصلاة بالمبنى المغلق فى أسبوع الآلام

وكيل مطرانية مغاغه اقباط قرية ميانه تقدموا بطلب للصلاة بالمبنى المغلق فى أسبوع الآلام

قال القمص عزرا فنجرى وكيل عام مطرانية مغاغه والعدوة انهم عقدوا اجتماعا مع اللواء صلاح زيادة محافظ المنيا ومدير امن المنيا لبحث حل ازمة قرية ميانه بعد قيام الشرطة بغلق المكان بعد اقتحامه اثناء ممارسة الشعائر الدينة وطالبنا خلال اللقاء اعادة فتح المبنى من اجل قيام الاقباط بممارسة شعائرهم الدينية لعدم وجود كنائس محيطة بهم ، مشيرا انهم لم يتلقوا رد قاطع حتى الان بشأن طلبهم لإعادة فتح الكنيسة .

واضاف القمص عزرا ، ان اهالى القرية تقدموا بطلب لمحافظ المنيا للسماح لهم بممارسة الشعائر الدينية وإحتفالات عيد القيامه نظرا لعدم وجود كنيسة قريبة ويضطر الاقباط لقطع مسافة 6 كم على الأقل للصلاة بكنيسة المطرانية بمركز مغاغه، وصعوبة حضور بصخات اسبوع الالام التى تقام مساء او مبكرا فى الكنائس لعدم وجود مواصلات لنقلهم .

وتابع القمص عزرا ، انه ادلى باقواله امام نيابة مغاغه بشأن ما حدث من انتهاكات للشرطة باقتحام مبنى كنيسة القديس يوسف البار، ومصادرة المقدسات وتقطيع خيام كانت تقام للصلاة فى ارض ملكا للمطرانية وتتنظر النيابة للسماع لشهادة الشرطه فى البلاغ المقدم ضدهم .

التعليقات