الأنبا إرميا يشارك فى حملة “كلنا معاك من أجل مصر”

الأنبا إرميا يشارك فى حملة “كلنا معاك من أجل مصر”

شارك نيافة الأنبا إرميا الأسقف العام وعدد كبير من المثقفين والفنانين والشخصيات العامة ورموز الرياضة والإعلام في مؤتمر حملة “كلنا معاك من أجل مصر” لدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي للترشح لفترة رئاسة ثانية وذلك يوم الأحد 15 أكتوبر 2017م، بفندق ماريوت ميراج بالقاهرة.

كلمة نيافة الأنبا إرميا الأسقف العام، رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي في مؤتمر حملة “كلنا معاك من أجل مصر”
بدأ نيافة الأنبا أرميا كلمته بدعوة الحضور للوقوف دقيقة حدادا على روح الشهيد القمص سمعان شحاتة.
أكد نيافة الأنبا أرميا خلال كلمته في مؤتمر حملة “كلنا معاك من أجل مصر” أنه على الجميع العمل معا بيد واحدة للمرور من عنق الزجاجة، ومحاولات تفتيت استقرار الوطن، وإعادة بناء الوطن بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي، مشيرا إلى ضرورة العمل من أجل تغيير فكر وفهم من تلوثت أفكارهم وأحبوا الدماء ليعود الاستقرار في هذا الوطن لاستكمال المسيرة.
وأوضح، أنه من الضروري أن نراعي الجرح الموجود في قلوب الأبناء الذين يتألمون، مما يحدث على الساحة اليوم.
وقال إن أبناء مصر مجروحين جرح غائر نتاج السنوات الماضية التي تجنيها البلاد اليوم، نتيجة الحقد والكراهية والبغضاء، وهو ما ظهر جليا في استهداف قس الخميس الماضي، وقتل بدم بارد وهو لم يرتكب أي خطيئة تجاه أحد.
جاء تنظيم المؤتمر إيمانا بضرورة استمرار الرئيس السيسي لفترة رئاسة ثانية ومطالبته بالترشح وخوضه الانتخابات الرئاسية المقبلة، بعد ما حققه من نجاحات كبيرة خلال فترة رئاسته الأولى فى شتى المجالات الصناعية والتجارية والعلاقات الخارجية ومكافحة الإرهاب. .. حيث تهدف الحملة إلى دعم واستقرار مصر.

كلمة فى حملة كلنا معاك من أجل مصر

التعليقات