إقامة صلاة الجنازة على جثمان رائد الصناعة المصرية محمد فريد خميس

إقامة صلاة الجنازة على جثمان رائد الصناعة المصرية محمد فريد خميس

أقيمت في غروب جمعة بالنساجون انترناشيونال بمدينة العاشر من رمضان، صلاة الجنازة على جثمان رجل الأعمال الراحل محمد فريد خميس، رائد الصناعة المصرية، الذي توفي قبل أيام في الولايات المتحدة الأمريكية بعد صراع مع المرض، وقد أعقب الصلاة تشييع الجثمان إلى مثواه الأخير بمقابر الأسرة بالروبيكي.

والفقيد رمز وطني كبير وإحدى القامات الاقتصادية الوطنية، فهو مؤسس مجموعة “النساجون الشرقيون”، وكان يشغل قبل وفاته منصب رئيس مجلس إدارة الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين، ورئيس مجلس أمناء الجامعة البريطانية بالقاهرة.

وقد أسهم الراحل عبر سنوات طويلة في إثراء الاقتصاد القومي، وكان له اهتمام خاص بصعيد مصر تمثل في إقامة عدة مشروعات تنموية وأعمال خيرية، كما أسهم في الترويج لمسار العائلة المقدسة، وقضى عمره في خدمة مصر دون أن يفرق بين أبناء الوطن الواحد.

التعليقات