أنبا إرميا يحضر مؤتمر «التعايش والتسامح وقبول الآخر.. نحو مستقبل أفضل»

أنبا إرميا يحضر مؤتمر «التعايش والتسامح وقبول الآخر.. نحو مستقبل أفضل»

شهدت مكتبة الإسكندرية يوم الثلاثاء 22 نوفمبر 2022م، افتتاح مؤتمر «التعايش والتسامح وقبول الآخر.. نحو مستقبل أفضل»، الذي ينظمه مركز الدراسات القبطية بمكتبة الإسكندرية في الفترة من 22 وحتى 24 نوفمبر 2022م، تحت رعاية الأزهر الشريف وبالتعاون مع الاتحاد الدولي للمؤرخين.

افتتح المؤتمر الدكتور أحمد زايد؛ مدير مكتبة الإسكندرية، والدكتور سلامة داود؛ رئيس جامعة الأزهر، نيابة عن فضيلة الإمام الأكبر الشيخ أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، والبابا الأنبا تواضروس الثاني؛ بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، والدكتور محمد مختار جمعة؛ وزير الأوقاف، والدكتور الشيخ علي جمعة؛ رئيس لجنة الشئون الدينية والأوقاف بمجلس النواب وعضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف ومفتي الديار المصرية السابق، والدكتور علي عمر الفاروق؛ المدير الأكاديمي لدار الإفتاء المصرية ومدير عام الإدارات الشرعية لدار الإفتاء المصرية نيابة عن الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، والدكتور القس أندريه زكي؛ رئيس الطائفة الإنجيلية في مصر، وغبطة البطريرك الأنبا إبراهيم إسحق؛ بطريرك الإسكندرية وسائر الكرازة للأقباط الكاثوليك، والدكتور نظير محمد عياد؛ الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، والدكتور حيدر جاسم؛ الاتحاد الدولي للمؤرخين.

وشارك بالحضور نيافة أنبا إرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الارثوذكسي.

وقدم الافتتاح الدكتور لؤي محمود سعيد؛ المشرف على مركز الدراسات القبطية بمكتبة الإسكندرية.

التعليقات